نتفليكس تستحوذ على ٦ أفلام من “تلفاز ١١”

حصلت تلفاز ١١ على تمويل قدره ٩ ملايين دولار في ٢٠١٨
نتفليكس تستحوذ على ٦ أفلام من “تلفاز ١١”
تلفاز ١١ شركة سعودية ناشئة مقرها الرياض

أعلنت شركة نتفليكس الأمريكية للبث المدفوع حصولها على الحقوق الحصرية لعرض ستة ٦ أفلام قصيرة سعودية تحت اسم «ستة شبابيك في الصحراء» خلال الشهر الحالي.

والأفلام من إنتاج شركة تلفاز ١١، وهي شركة إعلامية ناشئة مقرها الرياض، تأسست عام ٢٠١١ على يد علاء فدان وعلي الخاتمي، وإبراهيم الخيرالله. وحصلت تلفاز ١١ على تمويل قدره ٩ ملايين دولار عام ٢٠١٨ في جولة تمويل أولية.

نفخر بتقديم 6 من أفلامنا القصيرة على نتفليكس ويسعدنا عرض أعمال المواهب السعودية أمام 167 مليون مشاهد حول العالم

علاء فادن،المدير التنفيذي من استوديوهات تلفاز 11

وقالت نهى الطيب، رئيسة الاستحواذ وترخيص المحتوى بنتفليكس في بيان صحفي: “نؤمن أن القصص الرائعة يمكن أن تأتي من أي مكان وتثير إعجاب المشاهدين أينما كانوا، مع وجود عدد كبير من المواهب وصناع المحتوى حول العالم”.

بدوره، قال علاء فادن، المدير التنفيذي من استوديوهات تلفاز 11: “وستعرض الأفلام الستة ابتداء من 27 فبرايرالحالي، وهي: “سومياتي بتدخل النار؟”، الحاصل على جائزة أفضل فيلم قصير في مهرجان لوس أنجليس للأفلام المستقلة عام 2017، و”27 من شعبان” الذي أخرجه محمد السلمان، وفيلم “وسطي”، وفيلم “ومن كآبة المنظر»”من إخراج فارس قدس، وفيلم “الجرذي»”الذي كتبه وأخرجه فيصل العامر، وفيلم «ستارة» من إخراج السعودي محمد السلمان.

وكانت نتفليكس قد بدأت في إنتاج وعرض المحتوى العربي منذ ٢٠١٨، حين تعاقدت مع الكوميديان اللبناني عادل كرم على عرض “ستاند أب كوميدي”، ثم أنتجت الشركة مسلسل جن الأردني في ٢٠١٩، وتنتج حاليا مسلسل ماوراء الطبيعة في مصر. ويأتي ذلك في ظل منافسة قوية بين خدمات البث المختلفة، مثل شاهد السعودية ستارزبلاي الإماراتية على جذب المشاهدين في العالم العربي.